It matters not how strait the gate

How charged with punishments the scroll.


I am the master of my fate


I am the captain of my soul

الأحد، 28 نوفمبر، 2010

فى محطة الأوتوبيس

فى أثناء وقوفى فى محطة الأوتوبيس إنتظاراً وقفت فتاتان منقبتان  .... وترامى إلى مسامعى بعض كلامهم واحدة منهم كانت واخدة قيادة الكلام و الثانية لا تزيد عن التعليق
الاولى : أنا لبست الطرحة و أنا عندى 20 سنة و برضه محدش أتقدم لى . لبست الخمار برضه محصلشى حاجة ، و أدينى أتنقبت فاضل أيه تانى علشان يعرفوا انى متدينة و اخلاقى كويسة

الثانية : أصبرى يا سمر و هى تفرج ربنا مش هيضيع أجرك

الأولى : مش أنتى اللى قولتيلى أن أى شاب دلوقتى عايز المتدينة  و أقنعتينى بأنى ألبس البتاع دة .
الثانية : يابنتى أصبرى  طب ما أنا أتخطبت أهو و شوية و هيجى دورك و كله بوقته  .


لم يطل الوقت بعد هذا جاء الأوتوبيس  ، و ركبت و كان فى دماغى خاطر واحد بعد الجواز سيكون حالها مثل هذه

video

الأربعاء، 24 نوفمبر، 2010

الكتالوج و الشفرة

حل هذه المسابقة كم عدد أجزاء القرآن الكريم ؟
30 جزء
رائع ... و كم عدد أحزاب القرأن ؟
60 حزب تمام
و كم عدد صفحات المصحف ؟ 604 تقريباً إذا ما حذفنا الصفحات الأخيرة مثل الشرح و التعريف و التفسير صح ؟

هذا هو الكتاب الذى أنزله الله على الرسول (ص) وهو أساس الدين الإسلامى و هو فى العادة فى حجم الأجندا السنوية

أما فوقع فى يدى شئ أخر .... الأجزاء رقم 28-29-30-31-32 ... من  مجلدات الفتاوى لدار الإفتاء المصرية التى ما إن تراها حتى تتعجب
لماذا هى صعبة بهذا الشكل هل الدين بهذه الصعوبة لما الأسئلة الموجودة بها فى منتهى الغباء تدور حول خرافة عذاب القبر وتكفيرمن  أنكر المعلوم من الدين بالضرورة ( و النبى حد يقولى ايه المعلوم بالضرورة دة فى عرفهم ) ، و الحجاب .


لماذا تحول الدين من كتاب بسيط إلى مجلدات ...  هل القرآن نزل بالشفرة و نحتاج كل هذه المجلدات لنفهمه  هل الدين صعب و يحتاج هذا الكهنوت ؟ هل نحتاج كتالوج شرح كيف تكون مسلماً ؟

لماذا هناك فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر و المفتى و درجة العالمية و دار إفتاء ووووو لماذا يعقدون الأمور
لماذا عندما قال شيخ الازهر أن من يريد الخروج من الإسلام فمع السلامة و لكن فى المجلد 28 يقول المفتى بإقامة الحد عليه ؟
حد يعرف الكلام دة معناه أيه ؟


الخميس، 18 نوفمبر، 2010

عيد اللحمة


وداعاً عيد اللحمة و مذبحة الخرفان البريئة .... أخيراً بدأ الشارع ينظف من أثار الدماء كما تم بحمد الله إخراس الساديين الصغار الذين ألتفوا لرؤية الدماء و تصوير عملية الذبح على الموبايلات و تشويه البيوت بالأكف الحمراء

و أخيرا أختفت رائحة البارود و الكبريت الناتج عن تفجير قنابل (بمب ) و صواريخ تكفى لعملية إنتحارية فى بغداد


أخيراً عاد الأقارب إلى بلادهم بعد أن أشبعوك توتراً حول ما إذا كان بيتك مناسباً لإستقبالهم إستقبالاً ملكياً يليق بمكانهتم التى لا تقل عن مكانة أغاخان نفسه  ، هل كنت كريما بما يكفى فى مائدة طعامك أمامهم  مع أنك تعرف أنك سترمى ثلاثة أرباع الطعام و اللحوم فى أول صندوق قمامة أمام  بيتك . مع أنك لا تقابل هؤلاء الأقارب إلا مرة فى السنة  .

لكنك تخلصت منهم و من هم العيدية العبيطة التى تأخذها من هنا لتردها فى نفس اليوم تماماً فينتهى الغرض منها
و هذا هو المهم الأن يمكنك أن تعود إلى أيامك الروتينية التى مهما كانت مملة لكنها لن تكون مزعجة و حشرية كما فى الأعلى

و كل سنة و انتم طيبين

الأربعاء، 10 نوفمبر، 2010

أثبت انك مصرى !!!

video


بعد هذا الفيديو يمكنك أن تفسر رغبة شباب البلد فى الحصول على جنسية اجنبية بعد أن أتضح أن الحصول على جنسية البلد التى ولدنا فيها أصعب من الحصول على الجنسية الأمريكية  بألاف المرات ... صحيح هذه البلد غالية بحق وصعبة المنال جداً حتى على أهلها ( إذا كانوا أهلها أصلاً بحسب الفيديو)

الاثنين، 8 نوفمبر، 2010

أنا الأمير

فى جلسة عادية  من تلك الجلسات التى تعبر عن حالة النوستالجيا المزمنة التى تعانى منها قبائل صحراوية جافة الفكر تنتشر من الفارسى إلى الأطلسى، ظهرت بعض تلك الأراء المعتادة عن عظمة الحضارة الأسلامية ، و سبق العلماء المسلمين على الغرب الكافر إلخ .....
حتى ذكر اسم ( الماوردى ) من ضمن العلماء الفقهاء المسلمين الذين أناروا العالم على حد قولهم
بحثت فى الإنترنت أكثر لأرى ما يمكن أن أعرفة عن الماوردى لأرى بالفعل اننا سبقنا الغرب فهذا العبقرى الماوردى نموذج هاءل على سبق الشرق الأسلامى فى عهد دولة الخلافة العباسية على أوروبا عصر النهضة .
فالماوردى هو من القلة التى تكلمت فى السياسة فى العصر الإسلامى  فهو فى القرن العاشر الميلادى يتكلم بلغة لن يتحدث بها ميكافيللى نفسه
فإذا كانت الميكافيلية تقول الغاية تبرر الوسيلة  فلابد أن الماوردى شعاره الوسيلة تبرر الوسيلة و الغاية لاتهم  أنظر معى إلى هذا :

دعى الماوردي أهل السلطة بكل صراحة و دون الشعور بأي خجل لأن المسألة طبيعية تماما ، إلى تقريب رجال الدين من الحاشية و إعطائهم قدرا من السلطة و النفوذ و أن يكون لهم نصيبا من جباية الأموال ، و ذلك لكي يتمكنوا من مساعدة الحاكم المسلم في تنفيذ مراده.


الطريف أن زمن الماوردي لم يلزم الخليفة نفسه بتنفيذ أحكام الشريعة ، بقدر ما انصرف الشأن إلى ليالي السمر الشعرية و الجنسية مع تطبيق مظاهر سلوكية و شعائر لها مناسبات دينية في احتفالات كرنفالية ترفع فيها البيارق و الرايات مع الدعاء بطول العمر للسلطان ، و أحيانا في أزمنة الضيق و التوتر يقوم الخليفة بسكب بعض قناني الخمر وسط جمهور السوق و جلد البعض الآخرين ، لطمأنة المسلمين أن الشرع مطبق و أن الله راع ، بينما ترتكب كل ألوان الرذائل و الشرور سواء في الشوارع أو في القصور ، و كل وما استطاع إليه سبيلا.


 أين قرات هذا الكلام من قبل ( كتاب الأمير لميكافيللى ) حيث يقول انه من المطلوب من الحاكم ان يتمسك بالدين و مظاهره علنا فهذا يجعل الناس أكثر خضوعا له. فالدين ليس مهمته هنا إلا المزيد من السلطة و ليس الفضيلة .

و لنتكلم بصراحة اننا نعيش فى مجتمع الذات المهزومة التى لم تأخذ حاجتها المادية لذلك فهى لاتستطيع أن تقوم بتحسين حالتها الفكرية
لايمكنك ان تفعل ما تريد عندما تكون مهزوما من الداخل تنتظر العصا التى توجه القطيع  انا أراهن أن شيخ الجامع اما بيتى لم يسمع أسم الماوردى أو المودودى  لكنهم ينفذون كلامهم حرفيا .