It matters not how strait the gate

How charged with punishments the scroll.


I am the master of my fate


I am the captain of my soul

الخميس، 4 أغسطس، 2011

معتقلى التلفزيون

معتقلى التلفزيون و المضحكات المبكيات

تخيل ان يمر عليك شهر كامل فى اجازتك ولا تعرف اين تتوقف لتكتب فالأيام كانت اما مثيرة الأحداث أو مملة كتبنا عنها مرارا أو مملة بالنسبة لما تعيشه بلد فى حالتنا ( استيقظ روتينك اليومى ثم الجلوس لساعات امام الجزيرة مباشر ، الجزيرة ، الجزيرة مصر ، العربية ، البى بى سى العربية.)


ثم ينقضى اليوم و انت تتابع الثوار بعد ان انقسموا 51698723 ائتلاف ، مع بعض المشاجرات بين فلول مؤيد و ثائر معارض و واحد لسه مش محدد و مواطن يريد ان تهدأ الأمور من ثم يغلق التلفزيون نهائيا بعد ان اصابه صداع نصفى لتكن 6 ابريل خائنة اذا كان هذا يجعل الامور اهدأ طالما تدربوا فى صربيا قاتلة المسلمين و الويل لك ان كنت ترى 6 ابريل وطنية لكنها متهورة بعض الشئ
و ليهجم اهالى العباسية على المتظاهرين يفتكون بهم لأنهم يريدون بعض الهدوء ! ، او ربما كانوا بلطجية هم ايضا
الى ان تأتى جمعة المضحكات المبكيات عندما ترى التحرير صورة طبق الاصل من تورا بورا و قندهار أو لعله يشبه باكستان  ولا فارق، و العجب ثم العجب عندما تجد القرضاوى سبحان الله هو من يعارض هذا التخلف ، و الاخوان المفسدين اصبحوا مصلحين يشغلون الاغانى الوطنية لعبد الحليم  و يعترضون على تصرفات السلفيين

مجموعة مواقف فى جمعة الكوميديا السوداء

- احدهم يرفع لافتة مكتوب عليها انا مسلم و أخر بجانبه يقول و أنا كمان !
- احد الأخوان يقول لأحد السلفيين ما تفعلونه يضر بالمشروع الاسلامى و ينعكس سلبا على باقى التيارات الاسلامية ،فيصرخ السلفى احنا جايين ندافع عن دين ربنا مش بنعمل مشاريع !!!
- الأخوان بعد ان كانوا يعيرون القوى السياسية فى البلد بقدرتهم على حشد اعداد اكبر و اكثر تنظيما باتوا عرايا أمام تدفق السلفيين برغم انه بدا كحشد انفار الدودة و ليس حشد لمظاهرة سياسية
- رفع اعلام السعودية و لأول مرة المصريون لا يريدون رؤية هذا العلم مهما كانت درجة ثقافتهم او وعيهم
-تحول هتاف ارفع راسك فوق انت مصرى الى ارفع راسك فوق انت مسلم ز نتوقع فى الفترة القادمة ان يكون الشعار ارفع راسك فوق انت سلفى
- مرورا بهجوم السلفيين على أى منصة وطنية تتجرا و تفكر انها موجودة زيها زيهم فى الميدان

ثم حلقة استيديو تحليل مباريات الكورة  المسمى عبثا بمحاكمة مبارك حيث رأينا كم محامين يسدوا عين الشمس  لكن ولا واحد منهم جاء ليترافع فى قضية قدر ما جاء للظهور الاعلامى : ان حصل مبارك على البراْة فانتم تعرفون السبب ...


و نسأل الله السلامة