It matters not how strait the gate

How charged with punishments the scroll.


I am the master of my fate


I am the captain of my soul

الأحد، 19 ديسمبر، 2010

مجرد قبة

منذ فترة قصيرة تم هدم ضريحين  فى مصر كان الناس يعتبرونهما مقامان لأولياء الله الصالحين  ، و منهم من أمن بوجود كرامات لهؤلاء الأموات
فجأة تم هدم الضريحين و تبين أنه تحت القبة مفيش شيخ ، و انهما مجرد ضريحين مزيفين

لم أهتم بالموضوع من ناحية كونة حلال أو حرام  أو أى من تلك النواحى  ، فقط شعرت بالحزن لما رأيت النظرة فى عيون عجائز و مسنين قاربوا الثمانين و المائة
لقد كان هذا تراثهم و هو الان يهدم

كلنا نذكر الفترة التى كانت فيها زيارة تلك الأضرحة أمر عادى و محبوب فى مصر فماذا تغير ليصبح الحال هو الأحتفال بهدم هذه القبور و الأضرحة على طريقة  ....هل رأيتم يا حمقى لقد هدمت الأضرحة و ليس لأصحابها أى قدرة على منع الضرر عن أنفسهم و لا عنكم و كان الأجدر أن تفعلوا مثلى.....

هل تعرف أن وجود الضريح لا يلزم عنه وجود جثة فى داخله أصلاً

انا لا أؤمن بهذه المعتقدات لكنى تعرضت لموقفين أحدهما جدتى التى كانت تصر على زيارة أحد هذه الأضرحة و عندما كنت صغيرة كنت أذهب معها و كنت أطوف كما يفعل الكل كان عمرى عندها 5 أو 6 سنوات و المهم عندى فى الأمر هو الفسحة و الحلويات التى يوزعونها فى المولد


و الأن أذهب إلى هناك مع جدتى لأنها لم تعد تستططيع السير لمسافة طويلة وحدها

و الموقف الثانى هو فى قريتى التى بها أيضاً ضريح أخر تعود أهلى فى القرية على زيارته و الإهتمام به إلى هذه اللحظة و السبب أنه ضريح جدنا الأكبر
تخيل لو جاء أحدهم يقول لك لو سمحت سوف نهدم قبر جدك هذا لأن الناس يزورونه

ماذا يريدون من هدم تلك الاضرحة ؟ لماذا لا يتركونها سلوى للناس ؟


فى البداية دمروا الأرض الزراعية و جرفوها ليبنوا عليها تلك العشوائيات القبيحة
ثم هدموا الإقتصاد المصرى فى الحروب ليهاجر أبناء هذا البلد إلى الصحراء ثم يعودون بعقول تم غسلها و تجفيفها فى الرمال ليكملوا المهمة و هى تدمير هذا البلد

فى العامين الماضيين تم تدمير مزارع الدجاج بحجة انفلونزا الطيور فإذا بها مرض متوطن فى البلد
و العام الماضى دمروا مهنة تربية الخنازير فجعلوا منا أضحوكة  أمام العالم كله ـــــ و كلنا نعرف ان الحماس لقتل تلك الخنازير كان لأسباب دينية و ليست صحيةـــــ 
منعوا الموالد  الصوفية بحجة الزحام و البأمراض التى ستنتشر بسببه و لم يمنعوا الحج الذى سيجتمع فيه ملايين البشر منكافة أرجاء الأرض -- و كيف يمنعونه و هو من مصادر دخل الدولة الصحراوية العظمى التى لا يمكن الإضرار بمصالحها أبداً

لا يهم أن تؤمن بوجود هذا الكرمات أم لا لكنها ترثنا و هذا يكفى لإحترامها ، أم علينا أيضاً هدم المعبد الفرعونية لأنه لم يعد هناك من يؤمن بالألهة المصرية القديمة

فى الأقصر معبد الكرنك الذى يحتوى فى نفس الوقت على كنيسة  و به مسجد أبو الحجاج الأقصرى  قل لى أين تجد مكانا فى العالم يجمع ثلاث مكونات ثقافية فى وقت واحد
هل تعرف ان طقوس الاحتفال بمولد أبو الحجاج الأقصرى هى نفسها الطقوس المصرية الفرعونية للإحتفال بعيد أمون


أنظر لمسجد السيدة زينب ألا يكفى شكله المعمارى لأزوره كل يوم

ليس الأمر مسألة إيمان بمعتقد يستلزم تدمير المعتقد السابق له لكن الأروع لو أحتضنت تراثك و تراث أجدادك بدلاً من تدميره
 حتى إن كنت ضد الإيمان بها  لماذا لا ندافع عن من يؤمنون بها  نحن نريد حقنا فى الكلام و الإعتقاد لكن هل نحن شجعان بما يكفى لندافع عن حق غيرنا فى هذا الزمن

هناك 12 تعليقًا:

MSMO يقول...

البوست عجبني بشدة وأفكارك حلوة وخلصت الكلام كله في آخر سطرين

ليس الأمر مسألة إيمان بمعتقد يستلزم تدمير المعتقد السابق له لكن الأروع لو أحتضنت تراثك و تراث أجدادك بدلاً من تدميره

لكن لم يعد هناك كثير من العقلاء الذين يتمتعون بروح التسامح ليوافقوا علي هذا الكلام الجميل

تحياتي لك ومبروكك الشكل الجديد للمدونة :))

ELVIRA يقول...

MSMO

أشكرك بشدة على تعليقك بالفعل روح التسامح غائبة تماماً
حتى بين أبناء الدين الواحد و الثقافة الواحدة ربما لإنتشار ثقافة الفئة الناجية حيث أنا صح و كلكم غلط

وياريت يكون الشكل الجديد أحلى

جوزيف بطرس يقول...

أكبر خطأ يقع فيه الناس هو أنهم يعتقدون أن الله معهم و أن الجانب الآخر هو الشيطان ذاته! الكثيرون يحدون الله دائما و يعتقدون أن هناك طريقة واحدة فقط لعبادة الله و هى طريقتهم، و من هذا يتحول إختلافهم البسيط مع الجانب الآخر إلى حرب مقدسة مباركة من الله

ELVIRA يقول...

جوزيف

كلامك صح و الأكتر من كدة ان الواحد منهم عمره ما بيدى لنفسه فرصة يفكر فيهاالأخر هو اللى صح أو ان الأتنين مقبولين عند ربنا إذا تقبلوا بعض

elmasryeffendi يقول...

ده لاننا كنا صوفيين نوعا ما ثم اصبحنا وهابيين سلفيين و بالتالى فهذه المقامات ليست اغلى مما حدث فى البقيع و هدم اضرحة الصحابة، مع ان الموضوع بالنسبة لى تحفة فنية و تراث يجب الاحتفاظ به

ELVIRA يقول...

elmasryeffendi

إحنا كنا فعلاً أقرب إلى التصوف الأشعرى
إلى أن أتت الوهابية على الأخضر و اليابس لكن إلى اليوم مازال هناك صوفية يتم الإستهزاء بهم و محاولة نسف وجودهم ، لا أؤمن بوجود الكرامات و المعجزات الخاصة بأى صاحب مقام لكن أنا مستعدة للدفاع عمن يؤمن بهذه المعتقدات عندما يتم مهاجمتها بهذا الشكل

Tears يقول...

النظام اصلا حريص على ترويج الخرافات و اغراق الناس فيها فمش عارفه ليه بيحاربوها دلوقتى الا لو كانوا عايزين الارض فى خمصلحة فساد حلوة

ELVIRA يقول...

Tears

هو الفسادة موجود موجود لكن لو أنتى قابلتى واحد من الصوفية مثلاً هل تحمى حقه فى زيارته للأماكن دى و المحافظة عليها و لا نقول خرافة و خلاص

و متنسيش إن اللى بيحل محل هذا النوع من المعتقدات هو الامعتقدات السلفية المتشددة

Devil Doll يقول...

المفروض تضمن الحرية الدينية لكل شخص ولكل شخص حرية السخرية من الدين

ELVIRA يقول...

Devil Doll

الكلام عن الحرية مترابط دائماً فلا يمكن أن أطالب بالحرية لنفسى و أنسى حق الأخر فى الحرية
بالتالى نفس الكلام يندرج على حرية العقيدة فى أن تؤمن أو لا تؤمن

nasser alsubai يقول...

ومابعد الدينى .. هو تمجيدآ للفن .. المفهوم الفنى أو المتحفى أو الكونسيرفتوار{الحفظ والصم}.. كمحاوله لفهم وتفكيك الصيروره .. وفهم ألإنسان أفضل.
فى متحفيه الدوجماوالعقيده وكأن المتحف تاريخ لفنون ألأديان وتاريخ طبيعى لتفريخ أديان .. ك كتاكيت فنيه من رأس فنان أعظم .

Desert cat يقول...

للأسف كلا خرافة تاخد وقتها وتنتهى لكن للاسف الاكبر بقى ان الناس مش بتفوق الا بعد فوات الآوان بعد ما يخربوها