It matters not how strait the gate

How charged with punishments the scroll.


I am the master of my fate


I am the captain of my soul

الخميس، 30 يونيو، 2011

تمرد شوشو

شوشو صديقة الطفولة العجبة ، عرفتها جيرانا و أصدقاء و زملاء مدرسة و فصل واحد حتى الدروس الخصوصية مع بعض ،
كانت شوشو نوع من الفتيات الاتى لا يكف اهلنا عن حرق دمنا بهن، انها الأكثر ادبا و طاعة لأمها و أبيها يمين يمين شمال شمال 

و كانت أمها تتباهى بذلك حيث ان ابنتها لا تعرف اخر الشارع الذى نسكن به من البيت للمدرسة و من المدرسة للبيت و الدروس الخصوصية فى البيت و ليس خارجه
حققت شوشو لقب اصغر بنت فى المدرسة يمكنها عمل حلة كشرى  و حلة المحشى كاملة  من دون مساعدة من احد ابدا ، فى حين كنا نحن " حبة بنات ست كوبيات مش ست بيت "و كلمات نسمعها من امهاتنا اتعلمى الادب شوية  ، شوفى حاجة تنفعك بدل الكتب دى ، أيه فايدة الحاجات دى يعنى المعلومات دى هتفيدك فى ايه ، روحى ذاكرى حاجة تنفعك فى الثانوية  ، شوفى شوشو عاملة ايه مع مامتها و اعملى نصه علشان ارضى عنك ......

كان هذا ملخص لما اسمعه انا و باقى شلة البنات عن شوشو و من امهاتنا ، الشهادة لله لم تكن شوشو ضعيفة الشخصية ابدا لكنها مطيعة و " بتعمل اللى فاكراه صح " يعنى بتسمع الكلام ، مع نقص خبرة فى المجتمع و لا يعيبها الا العند الذى يجعل من المستحيل ان تغير وجهة نظر تربت عليها

بعد ان نكبر قليلا بدأت الملامح فى التشكل ممنوع مصادقة الصبيان فى الكلية او حتى التحدث معهم
لبس الحجاب من الثانوية ، مفيش خروج ولا ميكياج الا باذن الأب و الغوريلا الصغيرة " الأخ " ،يخضع اللبس لرقابة شديدة ويجب ان يرقى لمعاير الاب المنتمى فكريا لحقبة فلاحين الستينات و ربما الاربعينات حتى
حب بلاش قلة ادب ، و العرسان ماركة " الصالونات العائلية "

بعد كل هذا كنا نجدها تبتسم و تمزح و لا مانع من نكتة خفيفة فى اى مناقشة تهدى الجو ، الا ان كل هذا تغير فى اخر سنة فى الكلية 

لقد تمردت شوشو بعد ان فرض النقاب عليها من قبل عريس تم اختياره  أسريا
جاءت عندى تقول كل الشلة كانت ممكن تعمل اللى هى عايزاه الا انا ، هى طاعة الوالدين ليه صعبة كدة و حتى بعد دة كله مش راضيين عنى يبقى خلاص عنهم ما ريضيوا  خالص انا زهقت و مفيش جواز و لا نقاب و انا ماشية عند جدى و عمتى فى اسكندرية ، لأول مرة هحاول اعيش حياة حقيقية و افهم الدنيا حتى لو بدأت متأخر، انا كنت باسمع الكلام اللى بتقوله مامتك عنى و عنك بس انتى محظوظة علشان ممكن تعملى اى حاجة من غير ما تهتمى بيهم  ، و عن نفسى فانا من دلوقتى هأعمل المستحيل حتى لا اكون نسخة من البيت اللى اتربيت فيه أو بالاحرى مسخة ، انا مش عايزة اعيش كدة

و غادرت شوشو و لم اعرف كم المعاناة التى كانت تعيشها الا اليوم كل هذا الضحك و الهدوء لأخفاء حياة كاملة معزولة كل شئ فيها بحساب و قطارة 
اتمنى لها التوفيق من كل قلبى و ان تجد القوة بعد هذا التحدى العلنى لكن كما قلت انها عنيدة بحق وصبورة يمكنها ان تنجح




هناك 4 تعليقات:

كريمة سندي يقول...

الله يعينها ما أصعب أن يمر الإنسان بمراحل عمرية تناقض تطلعاته وأحلامه

ELVIRA يقول...

كريمة سندى

إنشاء الله تبقى بخير وتدور على مستقبل افضل مما كان مرسوم لها هى و كل البنات اللى فى ظروفها

Tears يقول...

معلش بقالى فترة بعيد عشان حال البلد جايبلى اكتئاب


جيت بس اسلم عليكي لما شفت تعليقك

ربنا يسترها و يخلصنا من العسكر و الدقون على خير


تحياتي عزيزتي

Kontiki يقول...

المشكلة العويصة مش حجاب ونقاب مشكلة اتساق مع النفس ناس بتتهدم احلامها وشخصيتها عشان ملابسهااو تقاليد المهم ربنا معاها.